سليم عزوز: ريهام سعيد ناقص تغنى "معانا ريال"

سليم عزوز: ريهام سعيد ناقص تغنى "معانا ريال"
 
متابعات – ابتسام تاج
السبت, 03 أكتوير 2015 11:24

قال الكاتب الصحفى فى مقاله بصحيفة "القدس العربى"  ان مذيعة قناة «أورينت» السورية، أرادت  أن ترد على إهانة مذيعة قناة «النهار» المصرية «ريهام سعيد»، بعد الإهانة التي وجهتها للشعب السوري، فوصفتها بـ «المذيعة الناشئة»، ولم تعلم أنها بذلك تخاطب فيها عقلها الباطن، وهي التي تريد أن تبدو «صغيرة على الحب»، توشك أن تغني مع أنور وجدي «معانا ريال.. معانا ريال».

ريهام سعيد، تطاولت على الشعب السوري، وهي تنقل معاناته في رحلتها لتوزيع المساعدات له، لتصبح هذه الصورة الكاشفة عن أن الله حمى مصر بعبد الفتاح السيسي من أن تصبح مثل «سورية»، فاتها أنها ذهبت بمساعدتها بعيداً، فالأقربون أولى بالمعروف، ولو ذهبت بها قريباً لشاهدت تكالباً مشابهاً، عندها كان بالإمكان أن نعلن أن انقلاب سيدها السيسي، كان سبباً في الحيلولة دون أن تكون مصر دولة عظيمة، وقد كان رئيسها المنتخب يعلن قراره الخاص بأنه يعمل من أجل تملك بلده سلاحها، وتصنع دواءها، وغذاءها. 

وقد صارت بسبب الإنقلاب العسكري، مسخرة بين الأمم عندما قبلت مساعدات من دولة الإمارات هي عبارة عن ملابس مستعملة، وصارت متسولة لـ «الرز» من دول الخليج!.

«المذيع المتدرب»، أو «المذيعة الناشئة»، هناك أمل في أن يصبح شيئاً مذكورا بالتدريب، وهناك معاهد لتدريب المذيعين، أو من يريدون العمل كمذيعين، تمكنهم من الإحتراف، وصفة «الناشئة» لا يجوز أن تطلق إلا على من هي في بداية تخرجها، وفي بداية عملها، ولا تطلق على القواعد من النساء، اللاتي يئسن من المحيض، ولا يجوز إطلاق «ناشئة» هنا ولو من باب التصغير والتحقير، لذا فإن مذيعة قناة «أورينت»، ارتكبت بهذا الوصف خطأ مهنياً، وأساءت إلى المئات من المذيعات الناشئات، اللواتي يوجد أمل في أن يصبحن نجمات المستقبل.

ريهام سعيد، ليست «مذيعة ناشئة»، أو إعلامية أصلاً، ولكنها تعبير عن حالة مصرية خاصة، فقد التحقت بالتلفزيون المصري في مرحلة هدم القواعد المستقرة بواسطة المخرب الكبير الرائد متقاعد صفوت الشريف، عندما نسف هذه القواعد التي أرساها الرواد، وفي عملية الهدم أصبح توفيق عكاشة مذيعاً، رغم قرار لجنة الإختيار برفضه، ودخلت ريهام سعيد التلفزيون المصري، عندما أصبح شرط الجمال يمكن تجاوزه بالمكياج!

 
اشترك على صفحة المصريون الجديدة على الفيس بوك لتتابع الأخبار لحظة بلحظة
comments powered by Disqus