الشباب والبرلمان.. "دونت ميكس"

الشباب والبرلمان.. "دونت ميكس"
 
متابعات – سارة عادل
الإثنين, 05 أكتوير 2015 19:25

مع اقتراب موعد الانتخابات البرلمانية, يبدو أن فئة الشباب لا تهتم بهذا الموضوع علي الإطلاق, حيث يتم تجاهله على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأصبح الشعور بفقدان الأمل في إحداث التغيير يسيطر علي الشباب, هو السبب الرئيسي لتجاهل مشاركتهم في الانتخابات البرلمانية المرتقبة في مصر، كما حدث أيضًا عند التصويت على الدستور أو في انتخابات الرئاسة من قبل.

فعلى موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" يعد موضوع الانتخابات البرلمانية وكأنه لا يعني أحدًا، حيث اختفت بشكل شبه تام المناقشات بشأنها.

وجاء أحد التعليقات النادرة عن الموضوع من محمود أمير الذي قال فيه: "بيقولوا فيه ‫‏انتخابات مجلس النواب قريب.. السؤال هنا: هو إحنا عندنا انتخابات؟".

وعلق "محمود كمال"، خلال تغريدة  قائلًا: "بعد بدء الدعاية لمسرحية انتخابات البرلمان من امبارح هم بتوع 2010 (آخر انتخابات برلمانية في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك وتعتبر أحد أسباب اشتعال ثورة 25 يناير) مع بعض التعديلات، زى دخول أحزاب جديدة ضد مصر".

وفي نفس السياق، غرد "علي أبوالمجد"، بتوقعاته للانتخابات البرلمانية قائلًا: "متوقع أن نسبة المشاركة الشعبية في انتخابات البرلمان هذا العام لن تتجاوز 30 بالمائة وسيعتمد المرشحون على حشد الأنصار فقط". وغرد "برنس السلام" بدوره قائلًا: "لكي لا ننسي انتخابات البرلمان كمان أسبوعين والناس بطلت توعي من حولها من أخطار المرشحين".

وكان لـ"منتصر العمدة مالك" رأي مغاير بدا مختلفًا في سياق التغريدات الشبابية حين قال: "المواطن قام بثورتي يناير ويونيو والآن يكتب أهداف الثورتين في الانتخابات البرلمانية".

وأضافت شيماء إبراهيم "أنا غير مهتمة بالانتخابات البرلمانية لأنها لن تقدم ولن تؤخر، مجلس النواب لا يمثلني بل إنه يمثل نفسه فقط".

 

 
اشترك على صفحة المصريون الجديدة على الفيس بوك لتتابع الأخبار لحظة بلحظة
comments powered by Disqus