مقتل وإصابة ثلاثة مدنيين بقذيفة "هاون" شمالي سيناء

مقتل وإصابة ثلاثة مدنيين بقذيفة "هاون" شمالي سيناء
 
الاناضول
الخميس, 15 أكتوير 2015 01:13

 

لقي مواطن  مصرعه وأصيب اثنان آخران، صباح اليوم الخميس، إثر سقوط قذيفة "هاون" على منزلهم بـ"الخطأ" خلال اشتباكات بين قوات الأمن ومسلحين مجهولين، بمدينة الشيخ زويد بمحافظة شمال سيناء (شمال شرق)، وفقًا لمصدرين أمني وطبي.

 

وقال المصدر الأمني (رفض ذكر اسمه) لـ"الأناضول"، إن "مواطنًا بمحافظة شمال سيناء لقي مصرعه وأصيب اثنان آخران بعد أن تم قصف منزلهم بالخطأ من قبل مسلحين مجهولين بقذائف الهاون، خلال اشتباكات مع قوات الأمن".

 

وأضاف المصدر أنه "أثناء محاولة مسلحين مجهولين قصف كمين أمني جنوب الشيخ زويد سقطت قذيفة بالخطأ على منزل مواطنين ما أدى إلى انفجاره وسقوط ضحايا ومصابين".

 

وفي سياق متصل أفاد مصدر طبي رفض ذكر اسمه للأناضول أنه "فور انفجار المنزل هرعت سيارات الإسعاف إلى مكان المنزل، حيث تم استخرج جثة محمد سالمان 24سنة، وأصيب اثنين آخرين بينهم سيدة تم نقلهما إلى مستشفى الشيخ زويد".

 

ولم يتسن لـ"الأناضول" الحصول على معلومات وتوضيحات من مصدر محايد أو رسمي عن الجهة المسؤولة عن إطلاق القذيفة، والتي أودت بقتيل وأصابت اثنين آخرين.

 

وكانت وزارة الداخلية المصرية، قد أعلنت مساء أمس الأربعاء، مقتل مجند بالأمن المركزي ومواطن مدني، فيما أصيب 6 شرطيين آخرين، إثر انفجار عبوة ناسفة استهدفت تجمعاً أمنياً في مدينة العريش بالمحافظة ذاتها.

 

ومنذ أيلول/ سبتمبر 2013، تشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة المصرية حملة عسكرية موسعة، لتعقب ما تصفها بالعناصر "الإرهابية" و"التكفيرية" و"الإجرامية" في عدد من المحافظات، وخاصة سيناء، والتي تتهمها السلطات بالوقوف وراء استهداف عناصر الجيش والشرطة.

 
اشترك على صفحة المصريون الجديدة على الفيس بوك لتتابع الأخبار لحظة بلحظة
comments powered by Disqus