• الجمعة 24 مارس 2017
  • بتوقيت مصر12:04 م
بحث متقدم
تقرير إسرائيلي:

تحول "ترامب" بالقضية الفلسطينية يثير قلق إسرائيل

صحافة عربية وعالمية

الرئيس الأمريكي ترامب
الرئيس الأمريكي ترامب

علا خطاب

سلط موقع "إسرائيل اليوم" الناطق بالألمانية، الضوء على التحول السياسي للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بشأن قضية الصراع العربي الفلسطيني، حيث أشار إلى نوايا "ترامب"، حول التوصل لحل للمشكلة الفلسطينية في الفترة الأخيرة، حيث قال: "الآن حان الوقت للسلام بين فلسطين وإسرائيل".

وأوضح الموقع في تقرير له، أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أجرى اتصال هاتفيًا بالرئيس الفلسطيني، محمود عباس، موضحًا له أن الوقت قد حان للسعي إلى اتفاق سلام حقيقي مع إسرائيل, ومن جهته أكد "عباس" أن حكومته تسير على خطى من سابقوها في حل القضية الفلسطينية، في إشارة منه إلى "حل الدولتين" .

وأشار الموقع إلى أن الاتصال الهاتفي بين "ترامب" و"عباس" -الذي وصفه البعض بـ"الودي"- بالإضافة إلى دعوة "ترامب" للرئيس الفلسطيني بزيارة واشنطن في المستقبل القريب، تثير القلق في المجتمع الإسرائيلي، مشيرًا إلى أن الرئيس الأمريكي لن يغير سياسته مع الحكومة الفلسطينية فحسب بل أنه يلعب دور الوسيط في تخفيف حدة التوتر بين الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وبين محمود عباس، خاصة بعد تقرب السلطة المصرية من حركة حماس، ومنعها دخول جبريل الرجوب، عضو اللجنة المركزية بفتح أراضيها، هو دليل آخر على انهيار العلاقات بين "السيسي" و"عباس".  

واعتبر الموقع أن بداية التوترات جاءت بين البلدين على خلفية محاولات وزير الخارجية الأمريكي السابق، جون كيري، لدفع استئناف عملية السلام، بواسطة الأردن ومصر، وهذا ما رفضته رام الله، معللة موقفها بأن إسرائيل لن تنفذ وعودها في وجود طرف عربي، لذلك لابد من مبادرة دولية حتى نبدأ المفاوضات بين البلدين.

وأضاف الموقع أن دونالد ترامب، دفع الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، إلى تحسين العلاقات بين مصر وفلسطين، مشيرًا إلى أن  "ترامب"  يلعب في الوقت الحالي دور "حمامة السلام" بين البلدين، لأسباب لا يعلمها ألا رؤساء الدولتين،  على حد قول الموقع.

ولافت التقرير النظر إلى التحول الكبير في سياسة "ترامب" بشأن القضية الفلسطينية، مشيرًا إلى أن في شهر الماضي كان "ترامب" يرى أن مبدأ "حل الدولتين" لا يمكن تنفيذه على أرض الواقع، بل إنه اقترح أنه سيكون مستعدًا للعودة إلى حل "الدولة الواحدة"، الذي تتبناه دولة إسرائيل، موضحًا أن "ترامب" كان يرى أن حل إسرائيل هو الأكثر ملاءمة للوضع القائم، فما سر التغير الحالي  في سياسة "ترامب" بهذا الشكل؟.

وذكر الموقع أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ونظيره الفلسطيني محمود عباس، سيسعيان في الاجتماع المقرر بينهما اليوم الأحد في القاهرة, تنسيق الوضع حيال مبادرة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لـ"تحريك عملية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين".



استطلاع رأي

هل تتوقع انخفاض الدولار خلال الفترة المقبلة؟

  • ظهر

    12:06 م
  • فجر

    04:35

  • شروق

    05:59

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:35

  • مغرب

    18:14

  • عشاء

    19:44

من الى